كل فتاة تحب ان يقال عنها انها حلوة و ساحرة و فاتنة و ملكة جمال و…
ولكن السِؤال هو : ما هو الجمال ؟
هل هو البودرة و الاحمر و الكريم و الروج و الكحل ؟
هل هو لون الشعر و طوله و شكل التسريحة و مقاس الصدر و محيط الوسط و خرطة الرجلين ….؟
هل الجمال فستان و باروكة و بوستيش و شنطة و جزمة و نظارة ؟
المرأة يخيل لها ذلك






كل تفكير المرأة في شكلها…في مقاساتها الخارجية ….في اللون و النقشة التي ترسمها حول العين و و الشفاه .
فيخيل لها ان الجمال يمكن رسمه على الوجه و تفصيله بالرسم و المشط و المكواة
و تنسى ان كل هذا طلاء و دهان….و انه سوف يذوب ساعة ان تضع رأسها تحت الحنفية ….وسوف يتحول الى وجه بلياتشو بعد اول موجة من العرق , لأن كل ما صنعته كان ديكورا من الخارج …كان سلسلة متقنة من الاكاذيب…وعملية رائعة من التلفيق اشترك فيها العطار و الصيدلي و الخردواتي
حتى الجسم و مقاساته زائلة فسرعان ما تتغير من اول حمل وولادة
و الوجه الجميل و التقاطيع الدقيقة الحلوة هي نوع من الجمال يفقد تاثيره مع التعود و المعاشرة
و بالتعود و المعاشرة ايضا يبدو الجمال الحقيقي اذا كان هناك جمال حقيقي
و الجمال الحقيقي هو جمال الشخصية ….و حلاوة السجايا و طهارة الروح .
وهو النفس الفياضة بالرحمة و المودة و الحنان و الامومة ….هي النفس الجميلة
النفس العفيفة و العفة درجات ….عفة اللسان و عفة اليد وعفة القلب و عفة الخيال …وكلها درجات للجمال
و الخلق الطيب الحميد
و الطبع الصبور الحليم المتسامح
و الفطرة الصريحة البسيطة
و الروح الشفافة الحساسة
كل هذه ملامح الجمال الحقيقي
فاي قيمة لوجه جميل و طبع قاس خوان مراوغ خبيث
و اي قيمة امقاسات الوسط و الصدر …و القلب مشحون بالطمع و الدناءة
واي قيمة للشفاه المرجان و اللسان يقطر بالسم و القطران
واي قيمة لباروكة لا يوجد تحتها عقل

اذا اردت ان تحكم على جمال امراة لا تنظر اليها بعينك و انما انظر اليها بعقلك لترى ماذا يختفي وراء الديكور
فالمراة كتاب عليك ان تقراه بعقلك اولا و تتصفحه دون ان تنظر الى غلافه … قبل ان تحكم على مضمونه
انا لست ضد اهتمام المرأة بجمالها الخارجي
فشيئ جميل ان تهتم المراة بجمالها الخارجي و لكن الاجمل ان تهتم اكثر بجمال شخصيتها و خلقها

By admin